طرق تعلم اللغة الإنجليزية

قائمة بأشهر 15 شخص ممن يجيدون أكثر من لغة polyglots، وطرق تعلمهم لهذه اللغات

12- Alex Rawlings

clip_image023[4]

ويتميز Alex Rawlings بتحدثه 11 لغة وإتقانه الشديد لأربعة لغات هي الإنجليزية والألمانية والروسية واليونانية ويعمل بتدريس هذه اللغات بالإضافة إلى الهولندية والإيطالية والعبرية والتشيكية والأفريقانية وهي اللغة الرسمية لدولة جنوب أفريقيا كما يعمل على تدريب المتعلمين على دراسة أكثر من لغة في نفس الوقت.

بدأ في تعلم هذه اللغات بشكل في سن الرابعة عشرة بعد أن درس القليل منها في المدرسة. وينصح Alex Rawlings بالتركيز على المصطلحات ومعانيها ونطقها بالطريقة الصحيحة ثم قواعد اللغة مع التواجد في بيئة تعج بالمتحدثين بهذه اللغة حيث تجبرك على الحفظ والفهم في وقت قصير بالإضافة إلى التعلم ممن يتحدث هذه اللغة كلغة أساسية (اللغة الأم) وبهذا تستقي اللغة من مصدرها دون أي أخطاء.

13- محمد سليم

clip_image025[4]

شاب مصري يبلغ من العمر 25 عاماً يتقن 16 لغة قام بترجمة مشروع تنمية قناة السويس باللغات الألمانية والإسبانية بالإضافة لترجمة قانون العمل الإماراتي وعمل كمترجم للفيفا بكأس العالم للشباب الذي أقيم بمصر عام 2009.

بدأ تعلم اللغات منذ عمر الخمس سنوات من خلال الجلوس مع المتحدثين باللغة الأجنبية كلغة أساسية حوالي ساعتين يومياً ويؤكد على أن ممارسة اللغة هي العامل الأساسي في تعلم وإتقان لغات جديدة بالإضافة لقراءة الأخبار والمجلات والاستماع للراديو بحيث يتم جمع أكبر كم من المصطلحات في أقل وقت. كما ينصح أن تبدأ بتعلم اللغة اللاتينية القديمة حيث تعتمد عليها العديد من اللغات الأخرى وتسهل عملية التعلم بنسبة 40%.

14- Timothy Doner

clip_image027[4]

شاب أمريكي يبلغ من العمر 19 عاماً يتحدث 20 لغة منها الفرنسية والفارسية والعربية والعبرية والألمانية والإندونيسية ولغة الباشتو التي يتحدث بها بعض الأقاليم الإيرانية وشمال باكستان وأفغانستان بالإضافة لبعض اللغات الإفريقية. وينصح Timothy Doner بدراسة حضارة الدولة التي ترغب في تعلم لغتها حيث انها تحفز بشكل كبير على تعلم اللغة في وقت أقل.

كما أن قراءة الجرائد والمجلات والاستماع لمحطات الراديو ومتابعة القنوات الناطقة بهذه اللغة يساعد بشكل كبير جداً على إتقانها ونطقها بالشكل الصحيح. كما أن التحدث مع أصدقاء متقنين لهذه اللغة (ويفضل أن تكون اللغة الأم لهم) يساعد بشكل كبير جداً على سرعة التعلم وتصحيح الأخطاء.

15- Hugues Baudrillart

clip_image029[4]

فرنسي الجنسية، يتقن 24 لغة منها اللغة الفرنسية وهي اللغة الأم والألمانية والإنجليزية والإسبانية والعربية والبرتغالية والإيطالية والتركية. وكان يلجأ Hugues Baudrillart في التعلم إلى دراسة اللغة الأجنبية بلغته الأم. فمثلاً قام بتعلم اللغة العربية عن طريق كتاب تعلم اللغة العربية للفرنسيين حيث يجد طريقة النطق والكتابة باللغة الفرنسية مما سهل عليه بعض الشيء تعلم اللغات الجديدة الصعبة. وبعد ذلك لجأ إلى تكوين صداقات مع أشخاص يتحدثون هذه اللغات كلغة أساسية (اللغة الأم) لزيادة كمية المصطلحات وتحسين طريقة النطق وتصحيح الأخطاء ومجالستهم لفترات طويلة إلى أن وصل إلى مستوى الإتقان.

وفي النهاية عزيزي القارئ نستنتج من هذا المقال عدة دروس وعبر منها:

1- تنظيم الوقت عامل أساسي لتعلم أي لغة أجنبية.

2- تحديد وقت قصير للتعلم والالتزام به يومياً أفضل بكثير من تحديد فترات طويلة للتعلم والانقطاع بعدها.

3- أي كورس تعليمي ليس هدف في حد ذاته، وإنما وسيلة تساعدك على التعلم، جل الأمر يقع على عاتقك أنت.

4- حاول تخطي عقبة الشواذ في اللغة الجديدة في البداية على الأقل.

5- التعرف على القواعد النحوية بالتدريج أثناء ممارسة اللغة الجديدة أفضل من البحث عنها ودراستها كلها مرة واحدة.

 

اقرأ أيضاً: كورس فلونت، لإتقان اللهجة الأمريكية في 3 أشهر

ملحوظة: هؤلاء ليسوا كل متعددي الألسن في العالم، فالذين يجيدون أكثر من لغة لا يمكن لأي إنسان أن يحصرهم في مقال واحد، لكن الاختيار وقع فقط في هذا المقال على: المعاصرين لزماننا، الذين هم في سن الشباب، والذين علموا أنفسهم بأنفسهم …. وبالرغم من ذلك لا أدعي أنني حصرتهم جميعاً في هذا المقال …

 

المصادر:

1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8

الصفحة السابقة 1 2
الوسوم

حسن محمد

مترجم فوري، عمل لدى العديد من كبرى الشركات والمنظمات العالمية من أهمها شركة تيتان الأمريكية، بي سي آي اليابانية وشركة قطر للبترول القطرية، شرع في التدوين في عام 2008 كهواية ومع مرور الوقت اكتسب خبرة في مجال التسويق بالمحتوى والكتابة التسويقية copywriting ومن ثم تحولت الهواية إلى مهنة مستقلة تهدف إلى تقديم الجودة والاحترافية في مجال التسويق الالكتروني وبخاصة في مجالي التسويق بالمحتوى والكتابة التسويقية، يعمل معه الآن فريق عمل محترف من المترجمين والمسوقين الإلكترونيين.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. شكرا علي المقال الذي اعطاني بصيصا من الامل…
    انا بنت ابلغ من العمر 15 عاما اتقن لغتي العربيه واتقن الإنجليزية وأستطيع الكتابه بالعبريه واليابانيه واتحدث قليلا بالتركيه والفرنسية والهنديه والان ادرس الصينية بشكل مكثف
    ادعو لي حتى استطيع اتقان كل تلك اللغات والمقدره علي استغلالها بالشكل الصحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق