الشهر: يوليو 2008

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج6

    الروائي حينما يتناول في عمله قضايا مجتمعه؛ عليه أن يكون جريئاً، لا يخاف بطش سلطان أو لوم لائم لكن في الوقت نفسه عليه أن يراعي ثقافة مجتمعه ولا يميل كل الميل، كما عليه أيضاً ألا ينسى أن الرواية أولاً وأخيراً فن قصصي يجب أن يكون ممتعاً ويجب أن يقدم بلغة بعيدة عن التكلف والاستظهار. أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج5

    ما الذي يصنع كاتباً؟ ربما حادثة فريدة تمر به في بداية حياته ويكون لها أبلغ الأثر عليه، تشكل هذه الحادثة إحساسه وإدراكه الذاتي.

    ولنأخذ حياة خوزيه ساراماجو كمثال، ذلك الكاتب الذي حصل على جائزة نوبل في الآداب، والده كان فلاح بسيط، أمه كانت لا تعرف القراءة والكتابة، بدأ حياته العملية كعامل أجير في إحدى المصانع، ثم التحق بالجيش، ثم بعد ذلك أصبح محرراً في إحدى دور النشر، أربعون عاماً مروا من عمره، أربعون عاماً من المعاناة. أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج4

    لا تتوقف! نعم، لديك وظيفة تأخذ كل وقتك ومجهودك، نعم أنت مسئول عن أسرة كبيرة. الكُتاب العظام كانوا مثلك تماماً لكنهم لم يتوقفوا، هذا هو الفرق.

    الشاعر (والاس ستيفنس) كان نائباً لرئيس شركة تأمينات، وخبيراً بسوق الأسهم. الأديب الكبير (إليوت) كان صرافاً، ويليام كارلوس كان طبيب أطفال، روبيرت فورست كان صاحب مزارع طيور، هارت كرين صانع حلوة، ستيفن كران كان مراسل حربي، مريان موور كان يعمل في مكتبة، جيمس ديكي كان موظفاً في شركة دعاية، ماكليش كان مدير لمكتب “الحقائق والأرقام” أثناء الحرب الثانية. أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج3

    أعلم صعوبة أن تقضي عدة ساعات منعزلاً في غرفة مغلقة، أعلم ثقل أن تكتب شيئاً لا تعرف عواقبه. كتابة الرواية ليس عملاً سهلاً وبخاصة إذا كنت موظفاً أو كنت رباً لأسرة لكنك بالرغم من كل ذلك تستطيع أن تفعلها. معظم الكُتاب يحيون حياتين أثناء الكتابة، الحياة الفعلية والحياة الخيالية التي يعيشونها في روايتهم. لكن بمجرد بيعك لروايتك الأولى، ستترك عملك وستتفرغ للكتابة تماماً. أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج2

    إذا كانت لديك القدرة على كتابة جملة بسيطة بلغتك. إذا كانت لديك رغبة صادقة لكتابة رواية تحقق أعلى مبيعات، إذاً فأنت تتمتع بكل مقومات الروائي. ومع ذلك لا أعتقد أن أي شخص يستطيع أن يكون روائياً بمجرد قراءته لكتاب أو مقال.

    الكتابة تأتي من واعز داخلي ينطلق من إحساس الكاتب. لذا يجب أن تضع في الحسبان أن هذه السلسلة من المقالات لن تعلمك كيفية كتابة رواية لأن الكتابة لا تكتسب بالتعلم بل بالممارسة؛ دور هذه السلسلة يتلخص في توفير الآلية التي بها ستنظم وقتك، ستضعك على الطريق الصحيح، ستساعدك على كتابة رواية لكنها لن تكتب الرواية نيابة عنك.

    أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ ج1

    كم مرة انتهيت من قراءة رواية ما وقلت لنفسك ” أستطيع كتابة رواية مثل هذه”، أعتقد أنا كل وحد فينا يحلم بكتابة رواية أو قصة تراود خياله. الروائي توني ميروسن يعبر عن ذلك قائلاً: أكمل القراءة »

  • كيف تكتب رواية مشوقة في أقل من 100 يوم؟ وكيف تنشرها أيضاً؟ المقدمة

    الرواية هي نوع من أنواع السرد القصصي، تحتوي على العديد من الشخصيات لكل منها اختلاجاتها وتداخلاتها وانفعالاتها الخاصة.

    وتعتبر الروايات من أجمل أنواع الأدب النثري وتمثل النوع الأحدث بين أنواع القصة، والأكثر تطوراً وتغييراً في الشكل والمضمون بحكم حداثته وما لهُ صِلة بالرواية أو ما شابه كفن السيرة وفن المقامة وإن كانا يعدان أساساً واحداً من الأسس التي قامت عليها الرواية العربية اليوم ذلك إنَّ ما احتواه هذا الفن من قواعد فنية يرجع إلى عهد قريب حين تعرف العرب هذا النوع الأدبي وأصوله كما ظهر مع بدء القرن الماضي إذ ترجم الكثير من القصص والروايات العالمية من الشرق والغرب أكمل القراءة »

  • ترجمة كتاب انترفيو بلا خوف

    هل شعرت يوماً بارتباك قبل موعد المقابلة الشخصية؟ هل شعرت بالخوف أو الضيق؟ هل بعد انتهاء المقابلة الشخصية تمنيت نادماً أن تعيد الإجابة على سؤال معين تم توجيهه لك بطريقة مختلفة عن التي قدمتها؟، هل تشعر بالفزع حينما تفكر في احتمالية الفشل؟ هل تريد أن تعرف نتيجة المقابلة في نفس اليوم التي عقدت فيه؟

    أكمل القراءة »

>